حميات غذائية متوازنة متنوعة وصحية لتناسبك

لتكون سمبتيك تواصل معنا:

"الفرق بين نظام الكيتو الصحّي والسيء"

 

   النظام الغذائي الكيتوني (حمية الكيتو) هو نظام غذائي منخفض بالكربوهيدرات وعالي بالدهون، كثير من الناس يتبعوه لإنقاص الوزن والتخسيس.

    يمكن بيوم من الأيام تكون سمعت عن الكيتو الصحّي والكيتو السيء أو الكسول، عمرك فكرت ما هو الاختلافات الرئيسية بينهم؟ وما هي طبيعة الأطعمة التي يحتويها كل نوع؟ وأي نظام هو الأفضل؟

 

نبدأ بالكيتو الصحّي (Clean Keto

    تركز الحمية بشكل أساسي على الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية (nutrient-dense foods) وذات الجودة العالية مثل: اللحم البقري، والبيض، والمأكولات البحرية، وزيت الزيتون، والخضراوات غير النشوية، وتشترك مع حمية الكيتو التقليدية (traditional keto diet) بتوافر أقل من 50 جرام من الكربوهيدرات، وكمية معتدلة من البروتين بنسبة 15% -20%، و75% من السعرات الحرارية كدهون.

   تتواجد الأطعمة غير المعالجة المصنعّة_ أو المعالجة بشكل بسيط بكميات قليلة في حمية الكيتو الصحّي، فلا مانع من تناولها لكن باعتدال، وتستثني هذه الحمية الأطعمة العالية بالكربوهيدرات مثل: الحبوب، والأرز، والبطاطس، والمعجنات، والخبز، والمعكرونة، ومعظم أنواع الفواكه.

 

  • احكولنا عن خيارات الأطعمة المتاحة بهذا النوع من الكيتو؟

 

  • مصادر البروتين العالية بالدهون: لحم البقر، الدجاج، السلمون، التونة، المحار، البيض، الزبادي اليوناني كامل الدسم،والأجبان.
  • الخضار القليلة بالكربوهيدرات: الملفوف، البروكلي، السبانخ، اللفت، الفاصوليا الخضراء، الفلفل، الكوسا، القرنبيط، والكرفس.
  • حصص محدودة من التوت: الفراولة، والتوت، والعليق.
  • مصادر الدهون: الزبدة، والسمن، والأفوكادو، وزيت جوز الهند، وزيت الزيتون، وزيت السمسم، وزيت الجوز.
  • المكسرات وزبدة الجوز والبذور: الجوز، واللوز، والبندق، والكتان، ودوار الشمس، والشيا، وبذور اليقطين.
  • الأجبان (باعتدال): الجبنة البيضاء وجبن القريش، وجبنة الموزاريلا والجبنة الكريمية.
  • المشروبات: الماء، المياه الفوارة، الصودا الدايت، الشاي الأخضر، الشاي الأسود، القهوة، مخفوق البروتين، بدائل الحليب، عصير الخضار.

 

أما عن حمية الكيتو السيء (Dirty Keto

 فهو يعتمد على كمية قليلة من الكربوهيدرات، ونسبة عالية من الدهون، لكن مشكلة هذا النوع أنه أسهل وأقل ضبطاً لطبيعة الأكل على عكس حمية الكيتو التقليدية الصحية، فمثلا تناول كميات بروتين كبيرة قد تؤدي أن يستخدم جسمك البروتين لانتاج السكريات مما قد يحول من أن تصل للحالة الكيتونية (ketosis).

   ولأنه هذا النوع من الكيتو يسمح بتناول الأطعمة المصنعّة بشكل كبير أطلق الناس عليه اسم الكيتو الكسول ( (lazy keto، وذلك لأنّه من الأسهل تناول الأطعمة المعلبة والمصنعّة اختصاراَ للوقت والجهد، عدا أنه أغلب الأطعمة المصنعّة تحتوي على كميات عالية من الصوديوم، وبعض الإضافات مثل: الغلوتامات أحادية الصوديوم (MSG)، كما ارتبطت الأغذية المصنعة بشكل كبير بزيادة الوزن، ومرض السكري والضغط، وأمراض القلب.

ولا عجب أن الأطعمة المصنعّة بشكل كبير تحرمك من الوصول إلى الحالة الكيتونية والحفاظ عليها بسبب كمية السكريات المضافة لها خلال التصنيع.

   وعندما تركز اختياراتك على الأطعمة المصنعّة، بدلا من الأغذية بالغنية بالعناصر فإنك تعرض نفسك لنقص في المغذيات (micronutrients) مثل: الكالسيوم، والمغنيسيوم، والزنك، وحمض الفوليك، والفيتامينات C و D و K، وبالتالي خطر الإصابة بالعديد من الأمراض.

 

الخلاصة:

   نستنج أنه الفرق الأساسي بين الكيتو الصحّي والسيء، هو جودة الطعام (food quality).

نظام الكيتو الغذائي الصحّي يركز على الأطعمة الغنية بالدهون والأطعمة التي تحتوي على العناصر الغذائية والحمية الكيتونية السيئة تسمح لك بتناول كميات كبيرة من الأطعمة الجاهزة وعالية المعالجة والتصنيع.

    على سبيل المثال، الأشخاص الذين اتبعوا الكيتو الصحّي يستهلكون الخضروات غير النشوية مثل: السبانخ، واللفت، والبروكلي، على العكس من الأشخاص الذين يتبعون الكيتو السيء الذين يأكلون أطعمة مصنعة وكميات صوديوم عالية.

 

نصيحة سمبتيك..

   خليك بالطريق السليم لتخسس من وزنك بأقل الخسائر، وحافظ على العناصر الغذائية بأكلك.

 

 

الرجوع الى الصفحة الرئيسية