حميات غذائية متوازنة متنوعة وصحية لتناسبك

لتكون سمبتيك تواصل معنا:

ما هي الطريقة الصحيحة لتوزّن نفسك؟

عمرك فكرت شو هيه الطريقة الصحيحة لتوزّن نفسك؟ أنت حاليًا برحلة تخسيس وزن وحاب تعرف الوزن الحقيقي لإلك؟ هل ضروري تضلك تتوزن؟ طيب، عمرك صحيت من النوم بليلة ما فيها ضو قمر لقيت حالك زايد كيلو وممكن أكثر!! طيب ليش، وشو العوامل الي بتأثر على وزنك؟ بدك تراجع حساباتك وتعرف أهم الأمور المتعلقة بالتوزين وخصوصًا أثناء رحلة تخسيس الوزن.

تابع معي للآخر لحتى تلاقي الأجوبة على كل تساؤلاتك وبطريقة علمية سليمة ..

 

إذا كنت من الأشخاص الي بتحب تتوزن، لازم تعرف الطريقة الصحيحة للتوزين

أولاُ: لازم يكون عندك ميزان، ويفضل أنك تستخدمه نفسه في كل مرة، لأنه بإختلاف الموازيين رح تختلف القراءات وبالتالي ممكن تفكر حالك ما خسيّت وأنت فعليًا نازل وزن، ولا تنسى كل فترة وفترة تشيّك عليه وتعيّره صح، ضع الميزان على سطح مستوٍ(مسطح)، وصلب، يعني لو كان الميزان على السجادة رح تخرب كل الطبخة، وبكل مرة رح يطلع معك وزن شكل.

ثانيًا: قف ثابتًا على الميزان بكلتا قدميك متساوية ومسطحة، حاول لا تلمس أي شيء أو تمسك به، لأن ذلك سيؤثر على الوزن الذي يعرضه الميزان.

 

ثالثاَ: إذا كنت تستخدم ميزانًا قابلًا للبرمجة، يقيس مؤشر كتلة الجسم (BMI) ، فأنت بحاجة إلى أن تزن نفسك حافي القدمين،  ويجب عليك أيضًا إدخال طولك، وعمرك، وجنسك، للحصول على قراءة أكثر دقة، اتبع التعليمات المرفقة بالميزان لتحديد كيفية القيام بذلك.

رابعًا: ارتدي نفس الملابس في كل مرة، ويفضّل أن تكون الملابس خفيفة الوزن، ولحتى تأخذ قراءة دقيقة، التوزين مرة أسبوعيًا هذا غير كافي لإعطاءك فكرة عن وزنك، لتكن أكثر دقة أنت بحاجة لثلاث قراءات على الأقل أسبوعيًا، ويفضّل أن تتوزن في الصباح الباكر بعد الذهاب إلى المرحاض.

 

  • في دراسة نُشرت في مجلة السمنة في شهر مايو 2015، قام باحثون من جامعة كورنيل بتُتبُع 162 امرأة ورجل يعانون من زيادة الوزن (كان متوسط ​​العمر 47) على مدى عامين، وجدوا أن أولئك الذين يزنون أنفسهم كل يوم ويتابعون نتائجهم بمرور الوقت كانوا أكثر نجاحًا في إنقاص الوزن"التخسيس"، وخاصةً الرجال.

 

تمكّن المشاركون الذين فقدوا الوزن في السنة الأولى من الدراسة من الحفاظ عليه في السنة الثانية. يقول ديفيد ليفيتسكي، المؤلف و المشارك للدراسة، وأستاذ التغذية وعلم النفس في جامعة كورنيل: " أنت تحتاج فقط إلى ميزان، و ورق الرسم البياني حتى تتمكن من رؤية الأنماط"، والمقصود بالأنماط هو نمط أو تريند(Trend) اكتساب أو نزول الوزن. ويقول إن هذه الطريقة "تجبرك على إدراك العلاقة بين أكلك ووزنك".

 

ويقول ليفيتسكي إن الدراسة وجدت أن الوقوف على الميزان كل صباح، أمر مهم بشكل خاص في منع زيادة الوزن المرتبطة بالعمر_يعني لحتى تضلك سمبتيك_، كما يقول: " إذا كنت على علم بذلك، فيمكنك إجراء تغيير بسيط كل يوم، مثل: تقليل حجم الحصة أو تخطي وجبة خفيفة؛  لتحافظ على نتائجك لفترة أطول.

 

 

العوامل التي تؤثر على الوزن:


تقلبات الوزن اليومية أمر طبيعي، يتقلب متوسط ​​وزن الشخص البالغ حتى 2.2 أو 2.7 كيلوغرام في اليوم، كل ذلك يعود إلى ماذا ومتى تأكل(خصوصاً كمية الصوديوم المتناوله)، وماذا تشرب، والتمارين الرياضية التي تؤديها، والأدوية المتناولة_إن كنت هناك_، وحتى ساعات النوم التي تقضيها.

 
قد يتسبب الطعام الغني بالملح والكربوهيدرات(النشويات) في احتفاظ الجسم بالماء(السوائل)، وقد يرتفع وزنك إلى أن يقل احتباس السوائل تدريجيًا، قد تكون قادرًا على تقليل احتباس الماء عن طريق تقليل المشروبات السكرية والأطعمة المصنعة كما قد تساعد أيضًا إضافة الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم والمغنيسيوم إلى نظامك الغذائي في موازنة مستويات الصوديوم لديك.


يستخدم جسمك الأطعمة والسوائل للترطيب والطاقة، بعد أن يحصل على الغذاء الذي يحتاجه من هذه المصادر بنجاح سيبدأ في طرد بقايا الطعام مثل المخاط، والعرق، والبول، والبراز، هذا أيضًا يسبب تغيرات في الوزن.


كما يمكن أن تؤدي الدورة الشهرية عند الإناث إلى احتفاظ الجسم بالمزيد من السوائل خلال أوقات معينة من الشهر، مما يؤدي إلى زيادة طفيفة في الوزن، من المُلاحظ أن الوزن الأساسي أعلى قليلاً من المعتاد في اليوم الأول من الدورة الشهرية، لكنه سيعود طبيعًا عن الإنتهاء منها.

 

 

 

 

References:

 

https://www.consumerreports.org/scales/the-best-time-to-weigh-yourself/

 

https://www.wikihow.fitness/Weigh-Yourself

 

https://www.healthline.com/health/weight-fluctuation

 

 

 

الرجوع الى الصفحة الرئيسية